U3F1ZWV6ZTMxNzEzNzQzMTgyX0FjdGl2YXRpb24zNTkyNzI5NTUzMzA=

زراعة الاسماك في النظام المكثف

زراعة الاسماك في النظام المكثف
 أ -  مميزات النظام المكثف: -
ب - عيوب النظام المكثف: - يحتاج إلى علائق أسماك متزنة.
 إستغلال أقل مساحات ممكنة من المياه.
وينتشرالنظام المكثف لزراعة الأسماك في العديد من دول العالم المتقدم، حيث يلزم لإتباع هذا النظام وجود مزارع سمكية نموذجية يمكن الإعتماد عليها للحصول على عائد إقتصادي جيد .
 ويعتمد هذا النظام على تقديم عليقة صناعية متوازنة غنية بالبروتين والتي تناسب إحتياجات الأسماك الغذائية حسب أعمارها المختلفة، ويتم وضع كثافات عالية من الأسماك ) ، كما تزود الأحواض 3 كجم /م30ـ20بالأحواض ( بمضخات للهواء مع مراعاة الجودة النوعية لمياه التربية،  ويتم الإستعانة بأحدث أساليب التقنية اللازمة للوصول إلى أقصى إنتاجية للأسماك في وحدة المساحة .



 إنتاجية الأسماك المرباة في ظل هذا النظام أعلى 
1 منها في النظامين الغير مكثف والشبه المكثف، ويعتبر الوسيلة المناسبة لرفع إنتاجية الأسماك بالمزارع، وتوفير البروتين الحيواني المناسب للإستهلاك الآدمي. - لا يحتاج إلى مساحات أرض كبيرة ، بل إلى مساحات
 2 أرض محددة. -
 يمكن التحكم في عمل برنامج وقائي أو علاجي 
3 للأسماك بالأحواض.
1 - يحتاج إلى عمالة فنية متدربة.
2 - التغير في العوامل البيئية كنقص الأكسجين وتباين 3 ) وغيرها يسبب أضرار جسيمة pHالأس الهيدروجيني ( للأسماك قد يؤدي إلى نفوقها في وقت قصير إذا لم يتم تفادي ذلك بالسرعة الممكنة. - تشكل أمراض الأسماك في ظل هذا النظام خطورة 
4 للكثافة العالية بالأحواض ًبالغة على حياة الأسماك نظرا ويجب مراعاة ذلك بالمتابعة والفحص الدوري للأسماك ولخصائص المياه والمحافظة على معدلات تغير مياه الأحواض والتهوية. لمصدر المياه إلى ًويمكن تقسيم الإستزراع المكثف تبعا نظم مائية مفتوحة ونظم مائية مغلقة:  Open
أ- زراعة الأسماك المكثفة في النظم المفتــوحة :system تعتمد هذه النظم على مصدر مياه دائم للتخلص من مياه صرف المزرعة بصفة مستمرة، وتغييرها من مصدر  لمعدلات التغيير اليومية، ولابد في ًالمياه الرئيسي تبعا هذه النظم من توافر المياه بكميات تفي بحاجة المزرعة.
 وهناك عدة نظم تحت هذا النظام منها زراعة الأسماك في أحواض خرسانية متعددة الشكل أو الزراعة في الأقفاص .
Race wayالعائمة أو نظام الماء الجاري أو ما يعرف بال 
1 وفيه يتم بناء أحواض بأشكال متعددة يتم تسكين الأسماك بها ويتم تغذيتها على أعلاف عالية الجودة تغطي إحتياجاتها الغذائية ويتم إمداد الأحواض بالمياه بإستمرار مع تغيير المياه للمحافظة على خصائصها بجودة عالية، كما يجب وضع بعض الإعتبارات لجودة المياه بحيث لا تقل عن الآتى: جزء في المليون.
5- الأكسجين الذائب: .8.6-6.7 :pH- مدى الأس الهيدروجيني  جزء في الألف.
3 - ثاني أكسيد الكربون الكلي: جزء في الألف أو أقل.0.02 - الأمونيا: .)CaCO3 جزء في الألف (20 - القلوية: على الأقل وطبيعي أن هناك فروق في الحدود طبقا للإختلاف في الأنواع المختلفة ولكن تعتبر هذه النسب إسترشادية. - إستزراع الأسماك في أقفاص عائمة: 
2 تعتبر طريقة إستزراع الأسماك بنظام الأقفاص العائمة  للمساحات والمناطق العميقة (يتراوح عمقها ً جداًمناسبا م) ويجب أن يكون موقع القفص محمي 90 - 25بين ضد العواصف والرياح والأمواج العاتية والتيارات  عن مصادر التلوث، ًالبحرية كما يجب أن يكون بعيدا ويراعى عدم تغلغل الموقع داخل حدود البحر بل يتم  قدر الإمكان من الساحل أو بمحاذاة الجزر ًإختياره قريبا لسهولة عمليات الخدمة، كما يجب أن يكون قوام الموقع رملي أو طمي في طبيعته أو صخور. 
مميزات نظام الإستزراع بالأقفاص العائمة: -
1 - يمكن فك وتركيب ونقل الأقفاص إلى أي مكان. 
2 - يمكن تربية أنواع مختلفة من الأسماك طبقا لنوع المياه. 
3 ل قدرةا لتحكم فيا لنظام. ً- سهولةإ جراء عملياتا لتغذية نظرا
4 بأول مع ملاحظة معدلات نموها. ً- متابعة الأسماك أولا
5 - يمكن حمايتها من الطيور عن  طريق تغطيتها.
6 - سهولة الحصاد ، وإمكانية الحصول على أعلى عائد عند 
7 للعرض والطلب.ًتسويقها حيث يمكن تسويقها حية وطبقا
 :Race way- الإستزراع السمكي في أحواض السباق 
3 وهي إحدى طرق الإنتاج المكثف للأسماك حيث يدفع فيها تيار مائي مستمر مما يساعد على إزالة فورية للفضلات الناتجة عن التغذية أو من نواتج الهضم إضافة إلى إستخدام التهوية بالوسائل المختلفة التي تساعد على رفع مستوى الأكسجين الذائب في الماء، وتبلغ النسبة  بينما يبلغ العمق 6:1بين الطول والعرض في هذا النظام  متر، وإذا إفترضنا أن أبعاد الحوض 1.5من متر إلى  متر فيكون عرض الحائط 6 متر طول وعرضه 36 سم، بينما في الحوض الأكبر يكون 15والأرضية  ما يكون من الخرسانة ً سم وعادة20عرض الحائط  تبنى أحواض القنوات المائية بطريقة ًالمسلحة، وأحيانا مزدوجة يفصل بينها حائط بحيث لا تصل نهايته إلى جسم الحوض بحيث يمكن تدوير المياه داخل الحوضين ، وكما في الإنتاج End D Shapeويسمى هذا الشكل المكثف فيجب أن تتوفر الكهرباء إضافة إلى مولد أو أكثر يعمل أتوماتيكيا في حالة إنقطاع الكهرباء كذلك مصدر مائي ذو تصرف عالي من المياه النقية، ويستغل إنحدار الأرض في تصميم أحواض تسمح بالتدفق التلقائي للمياه مما يساعد في عملية التهوية وزيادة محتوى المياه من الأكسجين بأقل قدر من التكاليف، ويعمل هذا النظام في الأحواض الترابية كما يعمل في الأحواض الأسمنتية، وإن كان معدل تدفق المياه وعمليات التهوية وكثافة الأسماك تقل في هذه الحالة مما يعود على المنتج من هذه  ما تستعمل الغذايات الأتوماتيكيةًالأحواض، كما أنه عادة
12
لسهولة توفير الغذاء ولضمان تلافي الخطأ البشري في  مما ًعمليات التغذية، ويتيح هذا النظام صيد السمك دوريا ًيساعد على عقد إتفاقات لتسويق الأسماك الطازجة يوميا بما يرفع السعر البيع ويعود بالفائدة على المنتج، وأحيانا تستغل قنوات الري بعمل حواجز على مسافات متباعدة تحجز جزء من القناة بينها تستغل في الإستزراع السمكي. Closed
ب-زراعة الأسماك المكثفة في النظــم المغلــقة : 
systems تعتمد هذه النظم على عدم تغيير مياة المزرعة والمحافظة عليها كما هى حيث يتم معالجتها والتخلص من المواد السامة بها أو معالجة الإخراجات بطريقة ما داخل الحوض أو بإمرار مياه الحوض السمكي على فلاتر خاصة للتخلص من مخلفات الأسماك والعناصر الغير مرغوب فيها، ثم يعاد إستخدام المياه المعالجة مرة أخرى في % كنسبة فاقد، وهذا 10أحواض المزرعة مع إستعواض النظام هو النظام المستهدف في المزارع السمكية الآن للمحافظة على المياه التي تعتبر أهم عنصر لإقامة الحياة. أحد أهم النظم المغلقة هو نظام إعادة إستخدام المياه والذي يعتمد في الأساس على فلترة المياه لإعادة إستخدامها في  من إخراج المياه هذه إلى المصارف ًنفس الحواض فبدلا عقب مرورها بالمزارع السمكية وخروجها محملة بالعناصر الإخراجية السمكية ومخلفات عمليات الإستزراع السمكي فيتم تمرير المياه على فلاتر خاصة تعيد تنظيفها وفلترتها وضبط جودتها ليعاد إستخدامها ثانية بأحواض .
RASالأسماك وتسمى هذه النظم بننظم الدوائر المغلقة تعتمد هذه النظم على تكنولوجيا عالية كما تحتاج إلى خبرات مرتفعة في التشغيل وفي فهم معنى جودة المياه وقياساتها المختلفة. ولكن يميزها أنه يمكن إنشائها في أماكن قد لا تصلح للنظم المفتوحة كالأماكن ذات درجات الحرارة الغير مناسبة للنوع المستزرع حيث يتم ضبط درجة حرارة المياه بدقة داخل النظام وكذلك ضبط باقي خصائص المياه مما يعمل ذلك على رفع القيمة التسويقية للأسماك المستزرعة بهذه المنطقة.
كذلك من أحد أهم النظم المكثفة المغلقة نظام البيوفلوك  والذي يعتمد في الأساس على إستخدام Biofloc المخلفات العضوية الناتجة من الأسماك في إنتاج الغذاء الأولى من البكتريا والطحالب والتي تساعد في بناء تجمع للأحياء الدقيقة تقوم الأسماك بالتغذية عليه مرة أخرى وتستمر دورة التغذية داخل الحوض. يعيب هذا النظام أنه يحتاج إلى طاقة مرتفعة لتحريك المياه مع التنيه لضبط نسبة الكربون للنيتروجين لتستفاد منها الكائنات الدقيقة في بناء أجسادها لتكون بعد ذلك  للأسماك.ًغذاءا
Cultivation of fish in intensive system A
. Intensive system features: 1
 - Production of fish grown under this system is higher than in the non-intensive and semiintensive systems, and is the appropriate way to raise the productivity of fish in farms, and the provision of animal protein suitable for human consumption. 2 
- does not require large tracts of land, but to specific areas of land. B
 - Disadvantages of the intensive system: 1 
- needs balanced fish diets. 2
 - needs technical employment trainee. 3
. Changes in environmental factors such as lack of oxygen, pH variation, etc., which cause serious damage to fish that may result in death in a short time if not avoided as soon as 
الاسمبريد إلكترونيرسالة